ام النور نبع الحنان
مرحبا بك فى منتديات ام النور نبع الحنان انت غير مسجل معنا يسعدنا انضمامك لنا لكى تستفيد وتفيد برجاء الضغط على كلمة التسجيل

ام النور نبع الحنان


 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هوبا بنت البابا
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 18
نقاط : 44
تاريخ التسجيل : 07/06/2012
العمر : 28

مُساهمةموضوع: مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة   الأحد يونيو 10, 2012 7:43 pm

مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة
مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة




ما هى الصلاة؟ وكيف تصل إلى اللَّه؟
بقلم قداسة البابا شنوده الثالث


يظن البعض أنه يُصلِّي، بينما صلاته لم تكن صلاة، ولم تصعد إلى اللَّه! فما هى الصلاة إذن؟ وكيف تكون؟
?? الصلاة هى جسر يوصل بين الإنسان واللَّه. إنها ليست مُجرَّد كلام، إنما هى صلة ... هى صلة باللَّه قلباً وفِكراً ... إنها إحساسك بالوجود في الحضرة الإلهية، أي بأنك أمام اللَّه واقفاً أو راكعاً أو ساجداً. وبغير هذا الإحساس لا تكون الصلاة صلاة. وبالإحساس بالوجود في الحضرة الإلهية ينسى الإنسان كل شيء، أو لا يهتم بشيءٍ. ولا يبقى في ذهنه سوى اللَّه وحده. ويتضاءل كل شيء أمامه، ويُصبح اللَّه هو الكل في الكل وليس سواه...
?? الصلاة هى عمل القلب، سواء عبَّر عنها اللسان أو لم يُعبِّر. إنها رفع القلب إلى اللَّه، وتمتُّع القلب باللَّه. والقلب يتحدَّث مع اللَّه بالشعور والعاطفة، أكثر مِمَّا يتحدَّث اللسان بالكلام. ورُبَّما يرتفع القلب إلى اللَّه بدون كلام. لذلك فإنَّ حنين القلب إلى الله هو صلاة. ومشاعر الحُب نحو اللَّه هى صلاة. والصلاة كما قُلنا هى الصِّلة بين اللَّه والإنسان. وإن لم توجد هذه الصِّلة القلبية فلن ينفع الكلام شيئاً. إذن هى مشاعر فيها الإيمان، وفيها الخشوع، وفيها الحُب.
?? إن أحببت اللَّه تُصلِّي. وإن صليت تزداد حُبَّاً للَّه. فالصلاة إذن هى عاطفة حُب نحو اللَّه، نُعبِّر عنها أحياناً بالكلام ... نرى هذا الحُب وهذه العاطفة بكل وضوح في مزامير داود إذ يقول: " يا اللَّه أنت إلهي، إليك أُبكِّر. عطِشت نفسي إليك ". " كما يشتاق الأيّل إلى جداول المياه، هكذا تشتاق نفسي إليك يا اللَّه. عطشت نفسي إلى اللَّه، إلى الإله الحيّ. متى أجئ وأتراءى قُدَّام اللَّه "... إنه شوق إلى اللَّه وعطش إليه، كما تشتاق الأرض العطشانة إلى الماء.
?? كثيرون يُصلِّون، ولا تصعد صلواتهم إلى اللَّه، لأنها ليست صادرة من القلب ... هى مُجرَّد كلام!! هؤلاء رفض اللَّه صلواتهم. كما قال في العهد القديم عن اليهود: " هذا الشعب يكرمني بشفتيه، أمَّا قلبه فمبتعد عني بعيداً "... إذن حينما تُصلِّي أيها القارئ العزيز، تحدَّث مع اللَّه بعاطفة. فالصلاة هى اشتياق المخلوق إلى خالقه، أو اشتياق المحدود إلى غير المحدود، أو اشتياق الروح إلى مصدرها وإلى ما يشبعها.
?? والصلاة المقبولة هى التي تصدر من قلب نقي. لذلك قال اللَّه لليهود في العهد القديم:
" حين تبسطون أيديكم، أستُر وجهي عنكم. وإن أكثرتم الصلاة، لا أسمع. أيديكم ملآنة دماً ".
?? إذن ماذا يفعل الخاطئ المُثقَّل بآثامه؟ إنه يُصلِّي ليُساعده اللَّه على التوبة. ويتوب لكي يقبل اللَّه صلاته ... يُصلِّي ويقول: " توبني يارب فأتوب ". فالصلاة هى باب المعونة الذي يدخل منه الخاطئ إلى التوبة ... إذن لا تنتظر حتى تتوب ثم تُصلِّي!! إنما صلِّ طالباً التوبة في صلاتك لكي يمنحك اللَّه إيَّاها .. ذلك لأنه بمداومة الصلاة يُطهِّر اللَّه قلبك إن كنت تطلب ذلك بانسحاق أمام اللَّه.
?? الصلاة هى تدشين للشفتين وللفكر، وهى تقديس للنَّفس. وأحياناً هى صُلح مع اللَّه ... فالإنسان الخاطئ الذي يعصى اللَّه ويكسر وصاياه، يشعر أنه توجد خصومة بينه وبين اللَّه. فلا يجد دالة للحديث مع اللَّه. فإن بدأ يُصلِّي، فمعنى هذا إنه يريد أن يرجع إلى اللَّه ويصطلح معه ... وبالصلاة يتسحي أن يخطئ بعد ذلك، ويحب أن يحتفظ بفكره نقيَّاً. فهو إذن يصل إلى استحياء الفكر. وهذه ظاهرة روحية سليمة. وكُلَّما داوم على الصلاة، يدخل فكره وقلبه في جوٍ روحي.
?? الصلاة هى رُعب للشياطين، وهى أقوى سلاح ضدهم. الشيطان يخشى أن يفلت من يده هذا الإنسان المُصلِّي. ويخشى أن ينال المُصلِّي قوة يحاربه بها. كما أنه يحسده على علاقته هذه مع اللَّه، العلاقة التي حُرِمَ هو منها ... لذلك فالشيطان يُحارِب الصلاة بكل الطُّرق. يحاول أن يمنعها بأن يوحي للإنسان بمشاغل كثيرة مهمة جداً تنتظره، وأنه ليس لديه وقت الآن للصلاة! أو يشعره بالتعب أو بثقل الجسد. وإن أصرَّ على الصلاة، يحاول الشيطان أن يُشتِّت فكره ليسرح في أمور عديدة ... أمَّا أنت يا رجُل اللَّه، فاصمد في صلاتك مهما كانت حروب إبليس. وركِّز فيها فكرك وكل مشاعرك. واعرف أن محاولته منعك من الصلاة، إنما تحمل اعترافاً ضمنياً منه بقوة الصلاة كسلاح ضده. وثِق أنك في تمسُّكِكَ بالصلاة، فإنَّ نعمة اللَّه سوف تكون معك ولا تتخلَّ عنك.
?? وفي صلاتِك، افتح أعماق نفسك لكي تمتلئ من مُتعة الوجود في حضرة اللَّه ... اطلب اللَّه نفسه وليس مُجرَّد خيراته ونِعمه ... تأكَّد أن نفسك التي تشعر بنقصها، ستظل في فراغ إلى أن تكملها محبة اللَّه ... إنها تحتاج إلى حُب أقوى من كل شهوات العالم. وهى عطشانة، وماء العالم لا يستطيع أن يرويها. وكما قال القديس أوغسطينوس في اعترافاته مخاطباً اللَّه:
" ستظل نفسي حيرى إلى أن تجد راحتها فيك ".
?? قُل له يارب: " لست أجد سواك كائناً يرفق بي ويحتويني ... أنت الذي أطمئن إليه، فأفتح له قلبي، وأحكي له كل أسراري، وأشرح له ضعفاتي فلا يحتقرها بل يشفق عليها. وأسكب أمامه دموعي، وأبثه أشواقي. أشعر معه أنني لست وحدي، وإنما معي قوة تسندني .. بدونك يارب أشعر أنني في فراغٍ، ولا أرى لي وجوداً حقيقياً ... ومعك أشتاق إلى ما هو أسْمَى من المادة والعالم وكل ما فيه ... ". هذه هى صلاة الحُب وهى أعلى من مستوى الطلب. فالقلب المُحِب للَّه قد يُصلِّي ولا يطلُب شيئاً. وكما قال أحد الآباء: " لا تبدأ صلاتك بالطلب، لئلاَّ يُظن أنه لولا الطلب لما كنت تُصلِّي ".
?? والصلاة قد تكون شكراً للَّه على ما أعطاه لك من قبل. شكراً على عنايته بك ورعايته لك، وعلى ستره ومعونته وكل إحساناته، لك ولكل أصحابك وأحبائك. وقد تكون الصلاة تسبيحاً ... وقد تكون مُجرَّد تأمُّل في صفات اللَّه الجميلة ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 74
نقاط : 87
تاريخ التسجيل : 03/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة   السبت يونيو 16, 2012 2:17 am

a;vh i,fh gl[l,ui hgu/hj gsd]kh hgfhfh vfjh dfhv;;











مجموعة عظات رائعه شفاعة سيدنا البابا تكون معاكى


شكرا موضوع مميز كالعادة




<p>

_______________________________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://jesuslove.freealgeria.com
هوبا بنت البابا
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 18
نقاط : 44
تاريخ التسجيل : 07/06/2012
العمر : 28

مُساهمةموضوع: رد: مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة   الأربعاء يونيو 20, 2012 1:49 pm


اللَّه غير المحدود

بقلم قداسة البابا شنوده الثالث

إن اللَّه تبارك اسمه له صفات
كثيرة. ولكنه في بعض هذه الصفات ينفرد بها وحده. فمثلاً صفة اللَّه كخالق.
فهو وحده الخالق ولا يوجد خالق سواه. ومن صفاته التي ينفرد بيها وحده أنه
غير محدود. وقد يوجد إنسان يتصف بالحكمة والمعرفة. ولكن الحكمة عند اللَّه
غير محدودة والمعرفة غير محدودة. نستطيع بعد هذه المقدمة أن نضع هذه
القاعدة وهى أنه من صفات اللَّه الخاصة به وحده أنه غير محدود. وهو غير
محدود في المكان والزمان وفي القدرة وفي العِلم وفي المعرفة وفي كل شيء.

??اللَّه
غير محدود من جهة المكان والزمان. فهو موجود في كل مكان. ولا يحده مكان.
ولا يسعه مكان. هو في الكون كله: هو في السماء وعلى الأرض وما بينهما. هو
في الجو وفي أعماق البحر. السماء هى كرسي اللَّه والأرض هى موطئ قدميه. هو
في كل مكان حيث يرى ما يفعل الناس، ويسمع ما يقولونه. كل إنسان مضبوط
أمامه. لا يستطيع أن يختفي. وكما يقف البشر أمام اللَّه على الأرض، هكذا
أيضاً يقف الملائكة أمامه في السماء. أمامه القديسون يُسبِّحون بطهارة
قلوبهم. وأمامه أيضاً الأشرار في أماكن شرهم. إن أشعة الشمس تدخل في
الأماكن الطاهرة كما تدخل أيضاً في الأماكن القذرة لكي تُطهِّرها وتقتل
جراثيمها ولا تؤثِّر عليها قذارتها ولا تتأثر بها.

??ولأن
اللَّه في كل مكان لا نقول إنه يصعد أو يهبط، ولا نقول إنه يمشي أو
يتحرَّك. فإن صعد، إلى أين يصعد؟ وهو موجود من قبل في المكان الذي يصعد
إليه! وإن قُلنا إنه ينزل إلى مكان ما، فهو بلا شكٍّ موجود من قبل في ذلك
المكان الذي سوف ينزل إليه. وهو لا يمشي ولا يتحرَّك. لأنه في كل مكان، لا
يُفارق موضعاً إلى موضع آخر. إنه مالئ الكل. وإن وُجِدت آيات في الكتاب
المقدس تحمل مثل هذا التعبير، فإنها لكي تُقرِّب المعنى إلى عقولنا
البشرية. أو تعني ظهوره في المكان الذي يُقال إنه نزل إليه أو ظهر فيه أو
عمل فيه عملاً.

??فهو
لا يأتي إلى مكان، ولا يُفارق مكاناً، ولا ينتقل من مكان إلى مكان. لأنه
موجود في كل مكان، وفي كل وقت. وهو لا يأتي إلى مكان لأنه موجود في المكان
الذي يُقال أنه يأتي إليه. إنما يظهر فيه، أو يعلن وجوده فيه فيُقال أنه
أتى إليه.

عندما سلَّم اللَّه لوحي
الشريعة لموسى على الجبل، كان في نفس الوقت في السماء وعلى الأرض. وأيضاً
عندما كلَّم أبانا إبراهيم ودعاه ... ويسري هذا المنطق على كل لقاءات
اللَّه مع البشر منذ أيام أبينا آدم وعلى مر الأجيال كلها. إنه غير محدود
من جهة المكان.

??كذلك
اللَّه أيضاً غير محدود من جهة الزمان. إنه أزلي أي لا بداية له.
والأزلية هى من صفات اللَّه وحده لا يُشاركه فيها أحد. لأن كل الكائنات
الأخرى هى مخلوقات. وكل مخلوق له بداية وقبل تلك البداية لم يكن له وجود.

ولأن اللَّه أزلي، فهو واجب الوجود، وهو موجود بالضرورة. فوجوده ضرورة تُفسِّر وجود باقي الكائنات.
??وكما
أن اللَّه أزلي، فهو أيضاً أبدي. فهو غير محدود من جهة الزمن، بلا بداية
ولا نهاية، ولذلك يوصف أيضاً بأنه سرمدي. أنه لا يدخل في نطاق الزمن ولا
مقايسه. لأنه فوق الزمان. بل هو خالق الزمن. ونفس هذا الكلام يُقال عن عقل
اللَّه وروحه. نعم يُقال عن عقل اللَّه الذي كل شيء به كان، وبغيره لم يكن
شيء مِمَّا كان.

وكما أن اللَّه غير محدود من جهة المكان والزمان، كذلك هو غير محدود من جهة القدرة.
??فمن
جهة القدرة نقول: إن اللَّه كُلِّي القدرة، أو أنه قادر على كل شيء. ولهذا
نقول: إن كل شيء مُستطاع عنده. وأن غير المُستطاع عند الناس هو مُستطاع
عند اللَّه.

ومن هنا نؤمن بالمعجزات. وقد
سُمِّيَت المعجزات بهذا الاسم لأن العقل البشري يعجز عن تفسيرها. إنها
ليست شيئاً ضد العقل. إنما هى فوق مستوى العقل، تدخل في قدرة اللَّه غير
المحدود.

??ومن
قدرات اللَّه غير المحدودة قدرته على إقامة الموتى. ليس فقط في إقامة
أشخاص مُعيَّنين من الموت. بل بالأكثر القيامة العامة في آخر الزمان.
إقامة كل البشر منذ أبوينا آدم وحواء. بل كل الذين تحوَّلوا إلى تُراب،
والذيت تحلَّلت أجسادهم وامتصتها الأرض. كلهم سيقومون جميعاً، ويقفون أمام
اللَّه يوم الحساب بأرواحهم وأجسادهم ... إنها قُدرة غير محدودة يقف
أمامها العقل البشري مبهوتاً ومذهولاً.

??إن
اللَّه ليس فقط قادراً على كل شيء، بل هو أيضاً مصدر كل قوة. هو الذي يهب
القدرة للملائكة، الذين يستطيعون أن ينتقلوا من السماء إلى الأرض في لمح
البصر. واللَّه هو أيضاً الذي وهب قديسيه قوة لصُنع المعجزات كالقوة التي
وهبها لموسى النبي حينما ضرب البحر بعصاه. وكالقوة التي أقام بها إيليا ابن
أرملة صرفة صيدا من الموت. إنها معجزات ليست بقوتهم البشرية إنما بقوة
اللَّه.

??إن اللَّه القادر على كل شيء، هو الذي وهب العقل البشري قدرات عجيبة.
واللَّه الذي يهب القدرة، هو
قادر أيضاً أن يسحبها متى شاء. هو الذي وهب شمشون الجبار قوة جسدية فائقة
للوصف. وعندما كسر شمشون نذره بعد أن باح به لدليلة، سحب اللَّه منه تلك
القوة. فأذلّه أعداؤه.

اللَّه أعطى القوة للنار أن
تحرق. ولكنه في قصة الثلاثة فتية القديسين الذين ألقاهم الفُرس في النار،
لم يسمح اللَّه للنار أن تؤذيهم، وشعرة واحدة من رؤوسهم لم تحترق.

نقول أخيراً إن اللَّه سمح أن
يكون للشيطان قوة. ولكن اللَّه وضع حدوداً مُعيَّنة لقوة الشيطان، كما
يظهر ذلك في قصة أيوب البار. وأيضاً في التجربة على الجبل قال الرب أخيراً
للشيطان: اذهب يا شيطان. فذهب ولم يستطع أن يُخالف. ولا ننسى المعجزات
الكثيرة الخاصة بإخراج الشياطين ولعلَّ من بينها قصة لجئون. على أن مصير
الشيطان واضح أنه في يد اللَّه الكُلّي القدرة الذي سيلقيه أخيراً في بحيرة
النار والكبريت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مجموعة عظات مكتوبة للبابا شنودة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ام النور نبع الحنان :: منتدى قداسة البابا شنودة :: عظات مكتوبة ومسموعة-
انتقل الى:  
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
المواضيع الأكثر نشاطاً
موسوعة الطقوس القبطية ( الجزء الاول )
بطاقة شخصية لكل عضو: عرف بنفسك هنا
أنا لا أفهمك ... و لكنى أثـق فيك
صلبـان قبـل الصـليب
مجموعة فرش للتصاميم جديدة
قوال لقداسة البابا شنودة بالصور رااائعة جدااا
كل يوم ندخل نتكلم مع يسوع
لكي نعرف يسوع فعلياً في واقعنا اليومي المُعاش
نكت جامده موووووووت
تحذير مهم للنساء
المواضيع الأخيرة
»  شركة ديكور (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات
الأربعاء نوفمبر 29, 2017 4:02 pm من طرف MARINA ADEL

»  شركة ديكور فى مصر (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات
الثلاثاء يونيو 02, 2015 4:08 pm من طرف MARINA ADEL

» تشطيبات شقق (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات
الثلاثاء يونيو 02, 2015 4:06 pm من طرف MARINA ADEL

»  شركة تشطيبات (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات
الثلاثاء يونيو 02, 2015 4:03 pm من طرف MARINA ADEL

» شركة ديكور فى المهندسين (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات
الثلاثاء يونيو 02, 2015 3:54 pm من طرف MARINA ADEL

» شركة تشطيبات فى المهندسين (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات 37623103 – 01277166796 )
الثلاثاء أبريل 21, 2015 3:22 pm من طرف ماريناعادل

»  شركة تصميم ديكورات (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات 37623103 – 01277166796 )
الثلاثاء أبريل 21, 2015 3:21 pm من طرف ماريناعادل

» افضل شركة تشطيب (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات 37623103 – 01277166796 )
الثلاثاء أبريل 21, 2015 3:20 pm من طرف ماريناعادل

»  صور ديكورات (شركة تراست جروب للتشطيبات والديكورات 37623103 – 01277166796 )
الثلاثاء أبريل 21, 2015 3:19 pm من طرف ماريناعادل